مكتب حفظ الصحة و الوقاية بجامعة ينظّم لقاءً تنسيقيًا مع مختلف الأجهزة

مكتب حفظ الصحة و الوقاية بجامعة ينظّم لقاءُ تنسيقيًا مع مختلف الأجهزة :

عقد بمدرّج البلدية بعد ظهر اليوم مكتب حفظ الصحة  و الوقاية بجامعة برئاسة الطبيب مليك ،إجتماعا حول عملية التنسيق مع مختلف الأجهزة المعنية من أجل الوقاية من إنتشار وباء فيروس كورونا بإشراف السيد رئيس المجلس الشعبي البلدي .

وقد حضر الإجتماع ممثلي عن مخلتف الأجهزة المختصة المكلّفة بعمليات المتابعة على غرار مفتش البيئة و النظافة و رئيس لجنة الصحة و الطبيبة البيطرية وخلية الإعلام و الإتصال بالبلدية وكذا الأمن و الدرك و الحماية المدنية و التجارة و الإمام المعتمد و الكشافة الإسلامية الجزائرية  و عدد من أطباء المؤسسة العمومية الإستشفائية سعد دحلب  والمؤسسة للصحة الجوارية بجامعة.

تناول اللقاء نقاطا مهمة حول كيفيات محاربة الفيروس المستجد ، خاصة وأنّه دخل اليوم المرحلة الثالثة التي تستلزم بحسب رأي الطبيب مالكي أخد الحيطة و الحذر من خلال إلتزام البيوت و الحفاط على النظافة الجسدية و المكانية ، كما ذكرّ بالكيفيات الصحّية لإرتداء الكمامات الواقية و القفازات التي يخطأ الكثير في قضية إستعمالها، و نبه إلى ضرورة زيارة الصفحة الرسمية لوزارة الصحة أو الإتصال بمختصين.

كما أشار فريق العمل الطبي المتواجد بالإجتماع إلى رسم منهجية واضحة ومنظمة تعمل بالطرق السليمة من خلال تنظيم فرق التعقيم و التطهير ، وكذا ترشيد مخزون مادة الجافيل و التوقيت المناسب للرش فضلا عن استعمال طريقة التواصل عن بعد لتفادي الإحتكاك.

كما أشار الأطباء إلى أن مستشفى جامعة يفتقر إلى الإمكانيات ، وأن هذا الفيروس لم يعرف لحد الآن و ليس له علاج يذكر لحد اليوم رغم الدراسات و الخبرات ، فغضلا عن أن هيئات الصحة هي المختصة في الوقاية ، وأن الطبيب هو الذي يعرف مكمن الداء من غيره ،  و الحل يكمن بالأساس  التزام البيوت و الحث على النظافة اليومية للعائلة و الأولاد و الإكتفاء بالعلاج الذاتي في حالات الأمراض البسيطة تجنبُا لأي عدوى لا قدر الله

من جهته أكدّ رئيس المجلس الشعبي البلدي على أن قافلة على مستوى البلدية و بالتنسيق مع الجهات المعنية ستقوم بداية من مساء اليوم الاحد 22 مارس 2020 ـ بعملية توعوية و تحسيسية  للمواطنين بمكبرات الصوت تدعوهم فيها لإلتزاممنازلهم وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى ،بالإضافة الى السعي لتوقيف التحمعات بما فيها الأعراس بالتنسيق مع فرق الدرك و الأمن الوطنينين .

تدخلات الحضور كانت تصُبّ في معظمها على السعي للتحسيس و الحث على عدم الإستهزاء  والإستهتار بالوباء والفيروس المستجد كورونا حماية للصحة العامة للمواطنين و تجنيب البلدية  مما قد يحدث لا قدر الله .

شاهد أيضاً

توضيح بخصوص أشغال إعادة الإعتبار للطرق و التهيئة بالشارع الرئيسي لوسط المدينة :

توضيح بخصوص أشغال إعادة الإعتبار للطرق و التهيئة بالشارع الرئيسي لوسط المدينة : الشارع الرئيسي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares