تعادل سلبي يُرهن حظوظ شباب جامعة، و نتائج متباينة في مختلف الأقسام لفرق النخبة

تعادل سلبي يُرهن حظوظ شباب جامعة، و نتائج متباينة في مختلف الأقسام لفرق النخبة:

       لُعبت نهاية الأسبوع الماضي مباريات الجولة الثامنة عشر لبطولة القسم الجهوي الثاني في كرة القدم التي يلعب لها كل من شباب جامعة و ترجي تقددين ، وما ميّز هذه الجولة مباراة القمة التي جمعت بين الجارين شباب جامعة (CRBD) الوصيف و المتصدر وفاق المغير والتي لم يستغلها الفريق المحلي الغواصة الصفراء بملعبه و أمام جمهوره لتقليص فرق النقاط  الذي بقي على حاله 05 نقاط كاملة ، بعد نهاية المباراة بتعادل سلبي (00-00) ، نتيجة عقدت من مهمة الشباب و فتحت الباب واسعا للجار الوفاق المغيري بأعتبار أن هذه المباراة هي التي تحدّد مصير الفريق المتأهّل إلى القسم الأعلى بالدرجة الأولى ،  ومهما يكن من أمر فإنّ البطولة لا تزال متواصلة ولا يزال السباق  وحظوظ  التأهل قائمة للفريقين .

      من جهته تمكّن ترجي تقددين (TRT) في ذات القسم و نفس الجولة في الفوج (أ) من العودة بالزاد الكامل بعد الفوز بنتيجة جيّدة (00-02) على شباب الحدب ، ليحافظ الترجي على تموقعة  وسط الترتيب مبتعدا عن منطقة الخطر .

      أما في بطولة القسم الشرفي لولاية الوادي وضمن الجولة الثامنة عشر أيضا ، تمكّن شباب تقددين (JST) من تحقيق نتيجة إيجابية على ملعب جامعة بعد فوزه على أولمبي الرقيبة (02-01) ، بينما اكتفى إتحاد وغلانة (USO) بالتعادل الإيجابي (02-02) عندما واجه ضيفه إتحاد الزقم ، ويبقى كل من فريقا البلدية شباب تقددين و إتحاد وغلانة يلعبان من أجل تحسين رتبتهما في ما تبقى من الجولات .

     في كرة اليد وفي إطار الجولة الثانية عشر من بطولة القسم الوطني الأول – مجموعة وسط شرق – لكرة اليد، عاد مولودية شباب جامعة (MCD) بخسارة فارق هدفين (24 – 22 ) ، عند تنقله إلى جميلة بولاية سطيف لمواجهة النجم المحلي ، المولودية المحلية التي لا تزال تصارع من أجل البقاء ضمن حظيرة الكبار ، تسعى للدفاع  على هذا البقاء على أقل تقدير.

      من جهة أخرى و ضمن الجولة الرابعة عشر من بطولة القسم الوطني الثاني جنوب ، سجّل الوفاق الرياضي (ESD) إستفاقة و حقّق فوزا مهمّا على نادي تقرت (33-21).

ج1888

شاهد أيضاً

مشاريع واعدة يتدعّم بها قطاع الفلاحة ببلدية جامعة

مشاريع واعدة يتدعّم بها قطاع الفلاحة ببلدية جامعة : حسب المكلف بلجنة الفلاحة ببلدية جامعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares