مستجدات الأخبار

إرتفاع عدد الحالات المشْتبه بها بالإصابة بفيروس كورونا بمستشفى سعد دحلب بجامعة

إرتفاع عدد الحالات المشْتبه بها بالإصابة بفيروس كورونا بمستشفى سعد دحلب بجامعة:

حالات عديدة مُشتبه بها و أخرى مؤكّدة بالإصابة بفيروس كورونا تُسجل يومياً بمستشفى سعد دحلب بجامعة ، فبغض النظر عن الأعداد و الأرقام  فإن النتيجة تُنذر بالخطر و ضرورة توخي الحذر ، واتخاذ كافة تدابير الوقاية الفردية و الجماعية ، خاصة ما تعلّق منها بارتداء الكمامات الصحّية ، وترك المسافة بين الأفراد أثناء التعامل و الأبتعاد عن أماكن التجمعات قدر الإمكان ، والتزام البيوت ،وغيرها من إجراءات السلامة المعروفة .

إنّ الاستهزاء و الاستهتار بهذا المرض المتجدّد ،هو ما دفع إلى إزدياد حالات الإشتباه و الإصابة يومًا بعد آخر ، الأمر الذي يدعونا إلى تحمّل المسؤولية كل حسب موقعه، فبالرغم من الإجراءات المتّخذه من قبل بعض المؤسسات التي تعرف إقبالاً كثيفًا للمواطنين ، إلاّ أنّ العديد لا يُعير لها إهتمامًا .

إنّ هذه المرحلة الحساسة تدعونا إلى الشعور بالمسؤولية من باب حفاظ الإنسان على صحته و صحة عائلته و كل من هم تحت كفالته ، فضلا عن جيرانه و أهل حيّه و محيطه .

هذا الوباء لا يزال لحد اليوم لم يعرف علاجًا إلا علاج الوقاية ، ولا يحس به إلا من عاش اللحظات واقعًا في المستشفبات سببب قلة الإمكانيات البشرية منها و المادية ، وما تغلُّب بعض الدول على هذا الوباء و التقليل من إنتشاره إلا باتباع سبل الوقاية و الإعتماد على الوعي و الثقافة الصحيّة .

 

 

شاهد أيضاً

استشارة لإقتناء مواد البناء و الأنابيب الضاغطة والخردوات وكل لوازم الصيانة للبنايات

استشارة لإقتناء مواد البناء و الأنابيب الضاغطة والخردوات وكل لوازم الصيانة للبنايات:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares